الدراسة في كندا

  • الدراسة في كندا و الشروط العامة

  • الدراسة في كندا و المدارس الكندية

  • الدراسة في كندا على مستوى البکالوریوس

  • الدراسة في كندا على مستوی الماجستير

  • الدراسة في كندا على مستوى الدكتوراه

  • الدراسة في كندا و تقدیم كندا كوجهة للهجرة الأكاديمية

  • الدراسة في كندا و میزاتها

  • الدراسة في كندا و سلاسة التعليم في هذا البلد

الدراسة في كندا و تحلیلها

الدراسة في كندا، عملية الدراسة في كندا و الهجرة إلى كندا هي موضوع التحليل العلمي ومنهجية الدراسة في هذه الورقة. ما هي شروط الحصول علی القبول الدراسي في كندا؟ هل الدراسة في كندا تؤدي إلى الإقامة والجنسية؟ الدراسة في هذا البلد هي مسألة التي یمکن تحلیلها من خلال مجموعة متنوعة من الجوانب، ونحن نحاول تزويدك بالنقاط الأساسية حول هذا الموضوع. الدراسة في كندا بسبب جودة الحياة مرتفعة الجودة ومستوى التعليم هو مصدر إنتباه دائم للمتقدمين للدراسة في الخارج. في هذه المقالة، نعمل على الإجابة عن جميع أسئلتك حول الدراسة في مدارس و جامعات كندا و حل جميع أوجه الغموض التي تواجهك. إذا كنت بحاجة إلى مزيد من المعلومات ، يمكنك الاتصال بخبراء مؤسسة MIE الإستشاریة والحصول على إستشارة هاتفية مجانية. أيضا، إذا كان لديك أي أسئلة حول الدراسة في كندا، يمكنك طرح أسئلتك في وجهات النظر.

الدراسة في كندا و الشروط العامة

تعد كندا، باعتبارها ثاني أكبر دولة في العالم حيث تبلغ مساحتها ۱۰ أضعاف مساحة إيران و يبلغ عدد سكانها حوالي ۳۵ مليون نسمة، موضوع معظم المهاجرين للدراسة و العمل و الحياة، وذلك بسبب الخلفية الثقافية و الرفاهية و الصحية و التعليمية المناسبة. نظراً لقربها من الولايات المتحدة و الحدود الطويلة مع الولايات المتحدة، يمكن أن تعمل كندا أيضاً كنقطة انطلاق للمتحمسين الذين يدخلون الولايات المتحدة. كندا هي واحدة من الدول التي تضم حوالي ۱۹۰،۰۰۰ طالب دولي بسبب المستوى العالي من التعلیم. يتمتع الطلاب الذين يدرسون في كندا، و الذين يدرسون في بيئة تضم ۱۰۰ جنسية مختلفة على الأقل، بفرصة رائعة للدراسة في فضاء دولي لهم. الدراسة في كندا ممكنة باللغتين الإنجليزية و الفرنسية، و فوائد الدراسة في هذا البلد هي الفرصة الممنوحة للشخص بعد التخرج للعثور على وظيفة في هذا البلد، في الواقع كل شخص یمکن أن یبقی في کندا بعد اتمام الدراسة بعدد أیام الذی درس في کندا و یبحث عن وظیفة، وبعد أن عثر علی وظيفة، سيقيم بشكل دائم. يقوم بتجميع هذا المقال خبراء مؤسسة MIE الإستشاریة، ونسخه دون ذكر المصدر غير قانوني و أخلاقياً ضد الشريعة.

الدراسة في كندا و المدارس الكندية

کندا واحدة من أفضل الدول للدراسة لأشخاص الذی اعمارهم أقل من ۱۸ عاماً. تمتلك كندا أفضل المدارس الدولية و هي خيار رائع للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين ۶ إلى ۱۸ عاماً للدراسة. الدراسة في كندا للمدرسة الابتدائية تبتدي من عمر ۶ سنوات إلى ۱۳ عاماً و لمدرسة الثانوية من ۱۳ إلى ۱۸ عاماً. وتجدر الإشارة الی أن التعليم في كندا إلزامي حتى سن ۱۶، و هو إلزامي للدراسة في بعض المقاطعات مثل أونتاريو و مانيتوبا و نيوبرونزويك حتى سن ۱۸٫ في كندا، هناك أيضاً مؤسسات بالإضافة إلى المدارس في هذا البلد، و التي هي للتعليم ما بعد الثانوي و تشمل الكليات والمعاهد الفنية المهنية. الدراسة في كندا في المدارس الدولية خاصة و تحل محل نظام التعليم العام، والمدارس الخاصة والدولية مثل المدارس العامة، تخضع أيضا لسيطرة حكومات المقاطعات، ولكنها أكثر انفتاحاً على المناهج التعليمية في التعليم. تعتبر أسباب الدراسة في كندا في المرحلتين الابتدائية والثانوية واختيار كندا لدراسة الأطفال في المدارس الدولية من السمات الفريدة لهذه المدارس. تشمل ميزات المدارس الدولية الكندية ما يلي:
• تدريب عالي الجودة
• الترتيب و التصنیف العالمی العالی لهذه المدارس
• تعلیمات خاصة خارجة من برامج المدرسة
• تعلم لغات متعددة في وقت واحد
• خطط لاکتشاف المواهب الفريدة لكل طالب
• جمعیة القلیلة في الصفوف الدراسية
• المدارس بدوام كامل ليلا ونهاراً و وجود مساكن حديثة جدًا مع جميع التجهیزات
قبل اختيار إحدى المدارس للدراسة في كندا، فإن النقطة التي يجب على أولياء الأمور الانتباه إليها هي أن المدرسة التي تم اختيارها مدرجة في قائمة المدارس المعتمدة من كندا للقبول في الطلاب الدوليين و تحتاج إلى معرفة فقط إذا كان لديك قبول من ستتمكن إحدى المدارس المعتمدة من التقدم بطلب للحصول على تأشيرة طالب، ولهذا السبب، يُقترح عليك استشارة خبراء من مؤسسة MIE الإستشاریة أو محامٍ متخصص في هذا المجال لضمان نجاح تأشيرة التعليم في كندا.
ملاحظة:

لاحظ أن تعليم الطفل لن يؤدي إلى إقامة الوالد و تمت إزالة التأشيرة من الموقع الكندي تحت مظلة guardian visa ، وبطبيعة الحال ، يمكن لمؤسسة MIE توفير الشروط التي توفر للوالدين للحضور مع أطفالهم في کندا، يمكن أن تتخذ إجراءات

الدراسة في كندا على مستوى البکالوریوس

الدراسة في كندا على المستوى البکالوریوس هي فرصة عظيمة أخرى للمتقدمين للدراسة في الخارج. نظراً لارتفاع درجة التنوع و تنوع الطلاب الذين يدرسون في هذا البلد، يمكنهم التقدم للحصول على درجة البكالوريوس في كندا للدراسة في كندا، بناءً على اهتمامهم بمتطلبات الجامعات. يتم تقديم درجة البكالوريوس في كندا في دورات دراسیة بمدة ۳ و ۴ عاماً، اعتماداً على مجموعة من التخصصات مثل الهندسة والقانون ودورات العلوم الأساسية لدخول الدورات الطبية. باعتباره الشخص الذي يدرس في فترة ۴ سنوات، لديه ۳ سنوات من الدراسة في مجاله وسنة كاملةکدورة تکمیلیة، على الرغم من أن هناك إمكانية للدراسة لمدة ۳ سنوات.
خلال هذه الفترة، يُسمح للطلاب بالعمل بدوام جزئي من ۱۰ إلى ۲۰ ساعة في الأسبوع ، ويكسبون من ۱۷ إلى ۲۰ دولارًا في الساعة. تتوفر دراسات درجة البكالوريوس في كندا للطلاب الدوليين في مختلف الجامعات والكليات، ولكل منها متطلبات القبول الخاصة بها. الشروط العامة للقبول في الدراسات الجامعية هي كما يلي:
• الظروف العمرية تقل عادة عن ۲۱ سنة
• تقديم دبلوم لمدة ۱۲ عاماً یعادل دبلوماً كندياً
• تختلف درجة IELTS في اللغة لكل كلية و كلية، ولكنها بشكل عام مستوى IELTS من مستوى ۶
تجدر الإشارة إلى أنه في الوقت الحالي، يمكن لمؤسسة MIE الإستشاریة التقدیم بطلب للحصول على جميع مستويات الدراسة على مستوى الجامعة أو الكلية المختارة للدراسة في كندا، بحيث يبدأ مقدم الطلب أولاً عن طريق دورات اللغة و مستوى اللغة سوف ينقلك إلى المستوى المطلوب ثم يدخل دورتك الرئيسية.

الدراسة في كندا على مستوی الماجستير

تعد الدراسات العليا في كندا مهمة جدًا نظرًا لتنوع الدورة و طول الدراسة و التكلفة المعقولة نسبياً و السياق المناسب للدراسات العليا و التوظيف. الدراسة في كندا علی مستوی الماجستیر معترف بها كدرجة عليا في الدراسات. يتم تقديم برامج الماجستير في برامج MFA Art ، MSc ، MENG ، ماجستير في إدارة الأعمال التنفيذية ، وتختلف مدة الدراسة حسب المجال والنوع من ۱۸ شهراً إلى عامين. تشمل مناهج طلاب الدراسات العليا التعليم العام المتعلق بالمجال و كذلك البرامج التدريبية العملية و العملية، وعند الانتهاء من الدورة مع الأطروحة، وهو جزء مهم وفي الواقع مصداقية الدورة، و الدراسة في هذه المرحلة نهايات.
تتطلب الدراسة في كندا للدراسات الجامعية للطلاب الدوليين ، وتشمل هذه الشروط:
• دبلوم ۱۲ سنة و الدرجات ، درجة البكالوريوس و الدرجات
• درجة IELTS بدرجة ۶٫۵ و في بعض الجامعات IELTS درجة ۷
تبدأ الدورات التدريبية في كندا عادة في شهر سبتمبر، ولكنها تبدأ في بعض الجامعات في أبريل و ایضاً یُمنح الطالب ترخيصاً للعمل بدوام جزئي لمدة ۲۰ ساعة أسبوعياً.
تتمثل إحدى النقاط المهمة التي يحتاجها الشخص للدراسة في كندا للحصول على درجات جامعية و ما بعد التخرج في الانتباه إلى الفجوة التعليمية، و عادة يجب ألا يتجاوز عمر المناهج التعليمية ۵ سنوات، شريطة أن يتم تغطية هذه الفجوة التعليمية بسجل العمل و إثبات هذا الموضوع إلى سفارة بأن تنوي للهجرة إلى كندا من أجل دراسة و استكمال معلوماتك.

الدراسة في كندا على مستوى الدكتوراه

كان التعليم في كندا محط اهتمام منذ فترة طويلة في الدكتوراه، و زاد عدد طلاب الدكتوراه بنسبة ۳۰ ٪ عن السنوات السابقة. تتيح لك دراسات الدكتوراه العمل مع كبار أعضاء هيئة التدريس و استخدام الفرص الاستثنائية لمتابعة مجال دراستك. مدة دراسات الدكتوراه من ۳ سنوات على الأقل إلى ۶ سنوات كحد أقصى اعتماداً على نوع البحث بدوام كامل و تختلف. الدراسة في كندا هي نظام تنافسي، ويقدم المتقدم في هذه المرحلة سيرة ذاتية قوية للغاية، بما في ذلك المؤهلات الأكاديمية، والتدقيق اللغوي العالي، والبحث و عرض مقالات فی ISI، وكل ما يشجع المشرف على قبول الطالب.
الخطوات للحصول على قبول في مستوی الدكتوراه هي كما يلي:
• العثور على مشروع بحثي و التقدم بطلب للقبول
• العثور على استاذ المشرف
يُطلب من الأفراد عموماً أن يكونوا حاصلين على درجة الماجستير في قبول الدكتوراه، لكن في بعض الحالات توجد دورات مع درجة الدكتوراه المستمرة للماجستير و التي تکون أطول.

الدراسة في كندا و تقدیم كندا كوجهة للهجرة الأكاديمية

تختار الأمم المتحدة باستمرار البلد كأحد أفضل الأماكن في العالم للعيش فيه. كطالب دولي في كندا، تستمتع بنفس الحريات التي يتمتع بها المواطنون الكنديون. فيما يتعلق بالدراسة في كندا، تجدر الإشارة إلى أن كندا بلد ثنائي اللغة و تعد واحدة من الدول الرائدة في العالم في مجال تعليم اللغة. نظراً لأن تعلم اللغة الفرنسية والإنجليزية جزء أساسي من التعليم العالي في كندا، يمكنك ترقية مهاراتك اللغوية إلى أي من هذه اللغات.
أما بالنسبة الی الدراسة في كندا، فإن بيئة الحرم الجامعي في كندا متقدمة جدًا. الجامعات في مستوى عالٍ، ويمكنها بسهولة العثور على قاعات الحفلات الموسيقية و المعارض الفنية في هذه الجامعات. نظراً لأن الدراسة في كندا و البحث هي واحدة من المجالات الرئيسية للتعليم العالي في كندا، فلديك فرصة لتحقيق أقصى استفادة من بيئة البحث هذه. في كندا، ترعى الحكومة و القطاع الخاص الأبحاث التي تغطي مجالات مثل الاتصالات و الطب و الزراعة و تكنولوجيا الكمبيوتر و البيئة.
في بيئة أكاديمية ديناميكية و متقدمة، بالإضافة إلى اكتساب المعرفة و المهارات في مجالات التحليل و التواصل، سيكون لديك القدرة على التحدث و تعزيز الإبداع و زيادة احترام الذات. الأساتذة مستعدون دائماً لمساعدتك في الدروس و الأبحاث.

الدراسة في كندا و میزاتها

إذا كنت تنوي مواصلة الدراسة في كندا، فمن الأفضل أن تعرف بعض الأشياء عن هذا البلد قبل الإجراء النهائي. بعض الأسباب التي تجعل الدراسة في كندا جذابة للمتقدمين هي كما يلي:
• أدت المعايير العالية و مراقبة علی جودة الدراسة في كندا إلى الحصول على شهادات من جامعات في البلاد، و تمهيد الطريق أمام التعليم المستمر في الجامعات الدولية، و إيجاد وظائف عالية الجودة.
• أطلق على الكثير من الناس في كندا لقب “الأوروبا الأمريكية” لأنها بلد جميل به منشآت أمريكية لكن لديها أمن أوروبي.
• الشهادات من كندا صالحة في جميع أنحاء العالم و تعادل شهادات جامعية من إنجلترا و الولايات المتحدة.
• تعد جودة الحياة و التعليم في كندا من بين أعلى المستويات الدولية، ولكن تكلفة المعيشة و التعليم في الجامعات في کندا أقل قليلاً من الولايات المتحدة و بريطانيا، حيث تصل إلى حوالي ۱۰-۱۲ ألف دولار سنوياً. بالطبع، تجدر الإشارة إلى أن تعليم الماجستير في المملكة المتحدة هو عام واحد فقط، في حين أن طول التعليم العالي في كندا لمدة عامين. لذلك، من غير المعقول أن نقول أنه على عكس الكثير من الناس، فإن التعليم في المملكة المتحدة أرخص من كندا.
• نظراً لحقيقة أن جميع ممثلي شعوب العالم تقريباً يعيشون في كندا، يمكنهم بسهولة الاستفادة من مأکولات الأصلية و المحلیة في كل من ثقافات العالم أو الأنشطة الثقافية المتعلقة بهذه الثقافات في كندا. في الواقع، يمكن أن يساعدك دليل الطلاب الدوليين على التواصل مع مختلف الجماعات والمنظمات العرقية.

الدراسة في كندا و سلاسة التعليم في هذا البلد

يمكن للمتقدمين للدراسة في كندا التقدم بطلب للحصول على الإقامة الدائمة في كندا مع المؤهلات الكندية والخبرة في العمل في كندا. لمزيد من المعلومات حول كيفية الهجرة إلى كندا بعد الانتهاء من دراستك في كندا، يمكنك الاتصال بمستشاري مؤسسة MIE الإستشاریة. من بين الوكالات الاستشارية للهجرة، تعد مؤسسة MIE القانونية واحدة من المؤسسات الوحيدة التي تقدم المشورة القانونية المجانية للهجرة، ويتم تقديم هذه المشورة من قبل محترفين ومحامين مثل السيد ملکپور.
سنوياً، تتوفر إحصائيات حول التصنيفات الأكاديمية للجامعة الكندية لغرض الدراسة في كندا. واحدة من أكثر التصنيفات المرموقة هي تصنيفات ماكلين للجامعات. والغرض من هذه التصنيفات هو إبلاغ المتقدمين بالتعليم المستمر في كندا، ومعايير هذه التصنيفات هي عوامل مثل خصائص الخريجين و الفصول و الكليات و الشؤون المالية و المكتبة و سمعة الجامعة.
في تصنيف الجامعات الطبية احتلت جامعة ماكجيل المرتبة الأولى، و حصلت جامعة كولومبيا البريطانية و جامعة تورنتو على المرتبة التالية. ستزيد الدراسة في كندا من الدرجة المطلوبة للحصول على الإقامة الكندية. سيتم افتتاح فروع مؤسسة MIE الإستشاریة قريباً في بودابست وأستراليا بالإضافة إلى مكاتب فيينا و کندا، وسنكون معك مع أكثر من ۱۵ عاماً من الخبرة في مجال الهجرة.

الدراسة في كندا و الکلام النهایي

في نهاية الدراسة في كندا، يمكننا أن نعلن صراحة أن شروط دراسة المهاجرين إلى كندا و الدراسة في كندا متوفرة، لذلك إذا كنت تبحث عن تأشيرات هجرة كندية و الهجرة الكندية وتريد الحصول على معلومات في على وجه التحديد في مجال الدراسة في هذا البلد، يمكنك دائماً الاتصال بمؤسسة MIE الإستشاریة النمساوية في جميع أنحاء العالم أو مع الفرع المركزي في فيينا، النمسا، و مناقشة مسألة الإقامة في كندا و الإقامة بعد الدراسة في كندا أو الحصول على الإقامة الكندية، وكذلك الجنسية الكندية، الحصول على استشارة خاصة عن طريق الهاتف مجاناً.

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

0 replies